ألمانيا تتعهد بتعويض «يهود الجزائر» عن معاناتهم

 

 

:جيمينا – وكالات

 

أعلنت منظمة تعنى بضحايا النازية أن ألمانيا ستدفع تعويضات إلى اليهود الذين عاشوا في الجزائر واضطهدوا في ظل حكومة فيشي الفرنسية خلال الحرب العالمية الثانية.

وكانت منظمة كلايمز كونفرانس (مؤتمر المطالب)،قالت أن كل يهودي جزائري عانى تحت حكم فيشي الذي استمر من يوليو 1940 إلى نوفمبر 1942، سيتقاضى 2,556 يورو – نحو (3,175 دولار).

وقال غريغ شنايدر نائب الرئيس التنفيذي للمنظمة «هذا اعتراف طال انتظاره لمجموعة كبيرة من اليهود في الجزائر الذين عانوا من إجراءات ضد اليهودية على يد حلفاء النازيين مثل نظام فيشي». 

وأضاف “حكومة فيشي فرضت على هؤلاء الأشخاص قيودا في مجالات التعليم والحياة السياسية والمشاركة في المجتمع المدني والتوظيف، إضافة إلى إبطال الجنسية الفرنسية والتمييز ضدهم”.

ووفقا لوكالة الأنباء الفرنسية، أفاد مؤتمر المطالب أن نحو 25 ألف يهودي جزائري لا يزالون على قيد الحياة في العالم، وأنه تم افتتاح مراكز تسجيل في فرنسا لأصحاب المطالب المؤهلين منذ يوليو الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.